+ الرد على الموضوع
عرض النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: سؤال في الاسراءو المعراج

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    448

    افتراضي سؤال في الاسراءو المعراج

    لقدثبت بالقطع ان الرسول اسري به من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى , و السؤال هل الاسراء كان بالروح ام بالروح و الجسد ؟ وايضا المسجد الاقصى لم يكن قد بني فهل القصد في الاية المسجد الاقصى المكن الذي سيبنى فيه المسجد الاقصى على اعتبار ما سيكون ؟

    ايضا هل هنالك ادلة قطعية على العروج بالرسول الى السماء ورئيته ربه و تكلمه مع الانبياء ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    26

    افتراضي

    لقدثبت بالقطع ان الرسول اسري به من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى , و السؤال هل الاسراء كان بالروح ام بالروح و الجسد ؟ وايضا المسجد الاقصى لم يكن قد بني فهل القصد في الاية المسجد الاقصى المكن الذي سيبنى فيه المسجد الاقصى على اعتبار ما سيكون ؟

    ايضا هل هنالك ادلة قطعية على العروج بالرسول الى السماء ورئيته ربه و تكلمه مع الانبياء ؟
    الإسراء هو السير بالليل، والسير هو سير الإنسان بروحه وجسده، والأصل حمل الكلام على الحقيقة ما لم ترد قرينة تصرفه، ولم يرد ما يفيد بأن الإسراء كان بالروح فقط، فدل ذلك على أن الإسراء كان بالروح والجسد معاً.
    أما أن المسجد الأقصى لم يكن قد بني فهذا غير صحيح، فالمسجد الأقصى كان موجوداً عند حادثة الإسراء، وقد اختلف فيمن بناه ورجح كثير من أهل العلم أن يكون آدم عليه السلام هو من بناء وإبراهيم عليه السلام هو من جدد بناءه. ولم ترد قرينة في نص الآية تفيد أن الإسراء إلى المسجدالحرام هو باعتبار ما سيكون، حتى يحمل اللفظ على المجاز.
    وأما العروج بالرسول صلى الله عليه وسلم إلى السماء ورؤيته ربه وتكلمه مع الأنبياء فقد ورد كل ذلك بأدلة ظنية، ولم يأت نص قطعي فيه.

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    448

    افتراضي

    بارك الله بك , بالنسبة للمعراج هنالك من يقول ان لها ادلة ومنها ما هو من القران مثل ايات سورة النجم و منها ما هو من السنة حيث انه قيل في حادثة المعراج انها ثبتت بالأحاديث المتواترة المبثوثة في الصحيحين والسنن والمسانيد والمعاجم ودواوين السنة عن جملة من الصحابة يزيد عددهم عن العشرين , فهل فعلا انها متواتر لدينا ام لا ؟ ثانيا هل ايات سورة النجم تدليل بالقطع ام ظنية ؟؟

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2012
    المشاركات
    26

    افتراضي

    بارك الله بك , بالنسبة للمعراج هنالك من يقول ان لها ادلة ومنها ما هو من القران مثل ايات سورة النجم و منها ما هو من السنة حيث انه قيل في حادثة المعراج انها ثبتت بالأحاديث المتواترة المبثوثة في الصحيحين والسنن والمسانيد والمعاجم ودواوين السنة عن جملة من الصحابة يزيد عددهم عن العشرين , فهل فعلا انها متواتر لدينا ام لا ؟ ثانيا هل ايات سورة النجم تدليل بالقطع ام ظنية ؟؟
    المعراج خبر عن غيب، وأخبار الغيب حتى تكون عقيدة لا بد أن يكون دليلها قطعياً، فإن لم يكن لها دليل قطعي، فهي مجرد خبر، قد تحتف به قرائن فيُصدق به، ولكن لا يصل إلى حد الجزم والقطع. وما ورد في سورة النجم يحتمل أكثر من معنى، وبالتالي فإنه ظني ولا يصلح أن يكون دليلاً على العقيدة، ولكن يجوز الاستئناس به.
    أما ما ورد في السنة فكلها أحاديث ظنية، فهي أخبار آحاد لم يصل أيٌّ منها حد التواتر، وما قيل عن تواترها فهو تواتر معنى، ولا يوجد شيء اسمه تواتر معنى؛ لأن التواتر هو تواتر الحديث، ولا حديث تواترَ في هذا الباب، إذ جميع ما ورد في هذا الباب أخبار آحاد، وهي لا تصلح أن تكون دليلاً في العقيدة..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    448

    افتراضي

    بارك الله فيك , لقد كفيت ووفيت , نعم بخصوص التواتر المعنوي نحن لا ناخذ به و الغي من الثقافة , وهنالك الكثر كما اذكر الغي من التواتر المعنوي ومن امثلة ذلك أحاديث وجود الحوض و سقيا المؤمنين منه ، والشفاعة ، والرؤية لرب البرية ، والمسح على الخفين ، ورفع اليدين في الصلاة و عذاب القبر , هل هنالك غيرها على علمك ؟؟؟
    التعديل الأخير تم بواسطة عمر1 ; 12-12-2015 الساعة 02:11 PM

+ الرد على الموضوع

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك